English


 

كلمة عميد الكلية

أهلا و مرحبا بكم أبنائي وبناتي الطلاب الجدد الملتحقين بكلية الصيدلة جامعة المنصورة الجديدة برنامج دكتور الصيدلة (PharmD) هذا البرنامج الذي تم تصميمه في اطار توجهات جمهورية مصر العربية  بضرورة انشاء جامعات ذكية واستحداث برامج تعليمية متميزة تقوم بتطبيق معايير الجودة العالمية فى كافة جوانب العملية التعليمية و البحثية   لاعداد خريجيين  فى اطار مهنى  متطور   قادريين علي تلبية احتياجات سوق العمل محليا واقليميا ودوليا.

 يشارك فى التدريس بالبرنامج  نخبة  مختارة  من السادة أعضاء هيئة التدريس المتميزين و الحاصلين على جوائز دولية ومحلية .تتسم الكلية بوجود شراكات اقليمية و دولية مع جامعات أجنبية مرموقة  تمكن الطالب من استكمال جزء من الدراسة واداء جزء من التدريب الاكلينيكى  بالخارج وفتح أفاق جديدة للتوظيف طبقا لاحتياجات سوق العمل الجديدة

ولعل ما يشهده العالم الآن من تطور سريع في مجال التعليم الصيدلي وتعدد مجالات تنمية الأنشطة المرتبطة بصناعة الدواء والمريض، يُحتّم علينا مواكبة هذا التقدم السريع لتلبية احتياجات المجتمع المتغيرة، وذلك من خلال تطبيق المرجعيات القياسية العالمية فى كافة مجالات التعليم الصيدلى و الرعاية الصحية ومن خلال  المشاركة مع الفريق الطبى فى تقديم الرعاية الصحية على أكمل وجه للمريض و تقديم الخدمات الصيدلية باسلوب احترافى.

تعتمد الدراسة بالكلية  على استخدام التقنيات الحديثة و الذكية فى دراسة الحالات وتطبيق طرق التعلم الدولية الحديثة و  اساليب التعلم الذاتى و التفاعلى و التعاونى من اجل اكساب الطالب المهارات العملية الاحترافية و الاكلينيكية والالتزام باخلاقيات المهنة و تنمية روح العمل الجماعى  

هدفنا الرئيسى هو اعداد و تأهيل جيل من الصيادلة الشباب  قادر على الابداع والابتكار فى مجال صناعة الدواء و الرعاية الصحية  ورفع كفاءة المنظومة العلاجية على المستوى المحلى و الدولى وله الأولوية فى سوق العمل . هؤلاء الخريجيين  لا يقتصر دورهم على صرف وتسويق الدواء والعمل في الصيدليات الأهلية وشركات الأدوية فحسب بل يتعدى ذلك إلى تطبيق الصيدلة الإكلينيكية في المستشفيات العامة والمشاركة في تصميم و مراجعة البروتوكلات العلاجية والعمل بمراكز المعلومات الدوائية  والطب الشرعى  ومكافحة الادمان و التسمم والمشاركة بالبحوث الدوائية والاستشارات العلمية الصيدلية للعاملين بالمجال الطبي لنصل إلى خدمة صحية متميزة للمريض المصري تحقيقًا لهدف اسمى وهو الحفاظ على صحة الأجيال القادمة من المصريين

ومهنة الصيدلة التي أعتز وأفخر أن أنتمى إليها هي مهنة من أرقى وأسمى المهن، هذه المهنة التي تهدف في الأساس إلى خدمة المجتمع وتقديم كل ما هو مميز له فما أجمل أن يعمل الإنسان ليفيد غيره. ما أجمل أن يكون الإنسان من خير الناس لأن ”خير الناس أنفعهم للناس"

 أرجو من الله السميع العليم التوفيق لجميع أبنائنا طلاب الكلية من خلال التعاون المثمر والمستمر مع إدارة الكلية والسادة أعضاء هيئة التدريس.

حافظوا على خمسة أشياء دائما وهى إتقان العمل – التعاون - حب الغير – خشية الله – وحب ما تعمل كي تعمل ما تحب .

 

                                                أ.د / ناهد محمود عبد العزيز العناني

                                                          عميد كليه الصيدلة